مسار جديد لتحدي العديد الصحراوي ٢٠١٨

مسار جديد لتحدي العديد الصحراوي ٢٠١٨

لن يكن السباق في الصحراء البعيدة هو التحدي الذي سيواجهه المشتركين وحدهم بل هو تحدٍ كبير للمنظمين على حدٍ سواء!
فضخامة الحدث ونموه وإضافة سباق الجري للفعالية، وأخيراً التحديات اللوجستية التي واجهناها ألزمتنا بتحديث خيارات المسارات المستخدمة في السباق.
وبمساعدة ودعم شريكنا الجديد ” باص الدوحة” تمكنّا من الإعداد لجزءٍ ثانٍ جديد من التحدي.
في هذه النسخة لعام ٢٠١٨، اعتمدنا المسافة نفسها للعام الماضِ ألا وهي ٣٨.٥كم من سباق الدراجات ولكن بإضافة تضاريس أكثر كمرتفع كثبان رملية جديد وبعض البقاع الأكثر صعوبة، لذا فمسار هذا العام ربما سيكون أكثر تحدياً للمتسابقين.
وفي هذا المسار وعلى طول السباق هناك سبع (٧) محطاتٍ للمياه برعاية مياه الريان وخط النهاية الذي يقع في معسكر باص الدوحة، والذي يُعَد إضافة رائعة للفعالية بما لا يَدع مجالاً للشك.
يقع خط النهاية بالقرب من السيلين حيت سيتم نقل المشاركين في النهاية على مرحلتين أو ثلاث.
أما عن تحدِ الجري، فهو يبلغ ٢٦.٧كم ويتكون من ٤ كثبان رملية.
ويمثل بداية المسار والثلث الأخير منه، طريق الدراجات ذاته.
ونحن نود ان نعبر عن بالغ سعادتنا بالنمو والاهتمام الذي تحظى به الفعالية من حيث زيادة أعداد المشاركين من العدّائين الذين سجلوا في الفعالية الاولى الخاصة بسباق الجري.
لذا فبات من المؤكد اننا سنستمتع بتحدٍ كبير!

google maps

المزيد من الأخبار

تحدي العديد الصحراوي يثبت أنه الأطول والأصعب والأكبر في تاريخ المنطقة حتى الآن!

أداء استثنائي من فريدريك جومبير (فرنسا)  وبيا سنستدت (فنلندا)  و أكسيل دوفير (ألمانيا) عبدالله الخاطر بطلًا لمسابقة قطر الوطنية تصدرت بطولة تحدي العديد الصحراوي والتي تٌعد أكبر حدث للدراجات الجبلية…

إقرأ المزيد

مشاركة قياسية متوقعة في النسخة الرابعة من تحدي العديد الصحراوي السباق يوفر للدراجين والعدائين فرصة ثمينة لاستكشاف جمال الطبيعة القطرية

مشاركة قياسية متوقعة في النسخة الرابعة من تحدي العديد الصحراوي السباق يوفر للدراجين والعدائين فرصة ثمينة لاستكشاف جمال الطبيعة القطرية من المتوقع أن تشهد النسخة الرابعة من تحدي العديد الصحراوي،…

إقرأ المزيد
الشركاء المؤسسيين والرعاة